غير مصنف

ميسي وفريقه في اسرائيل من اجل مباراة ودية وإسرائيليون غاضبون من اهدار المال العام

ميسي وفريقه في اسرائيل من اجل مباراة ودية وإسرائيليون غاضبون من اهدار المال العام

تعهدت وزيرة الرياضة والثقافة الإسرائيلية، ميري ريغيف، بتحمل تكاليف الاستضافة في القدس وبترتيب الحراسة اللازمة لميسي ورفاقه على اثر المباراة الودية التي ستجمع المنتخب الاسرائيلي بالأرجنتيني في التاسع من يونيو 2018  في الملعب الدولي “تيدي” بالقدس بدلا من إستاد “سامي عوفر” الدولي في حيفا الذي كان مقررا من قبل، وهو القرار الذي ووجه بانتقادات شديدة من قبل المتدينين لأن استضافته ستكون يوم السبت ومن قبل العديد من النشطاء الذين اعتبروا ان  الوزيرة تفضل صنع علاقات عامة لنفسها وللقدس على حساب الاستثمار بمدينة حيفا الموجود “على الأطراف”. وأضاف بعضهم أن الدولة تهدر المال العام على لعبة من أجل دعايتها لا أكثر.

وحسب الموقع الاسرائيلي المصدر، فان المتوقع ان تصرف الحكومة الاسرائيلية حوالي 4 مليون دولار من أجل وصول ميسي ورفاقه إلى القدس: مليون دولار من أجل ترتيب اللقاء في القدس، ونحو 3 مليون دولار للأرجنتين لوصولهم إلى إسرائيل للمشاركة في مباراة ودية.

والمخطط أن يصل المنتخب الأرجنتيني إلى إسرائيل يومين من المباراة المقررة في ال9 من يونيو/ حزيران كما ذكر آنفا. ومن المتوقع أن يجري الفريق جولة في الأماكن المقدسة في القدس تشمل الحائط الغربي. يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يصل فيها ميسي إلى الحائط الغربي، فقد كان زار المكان مع فريق برشلونة قبل عامين. كما تداولت مواقع إسرائيلية وصول راهب من الفاتيكان خصيصا من أجل عقد قداس في القدس بحضور الفريق، ربما ليدعو لهم بالتوفيق في المونديال القريب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى