غير مصنف

هجوم الدبلوماسي الجزائري على نظيره المغربي لا أخلاقي وينفي كون الجزائر مجرد مراقب في قضية الصحراء

هجوم الدبلوماسي الجزائري على نظيره المغربي  لا أخلاقي وينفي كون الجزائر مجرد مراقب في قضية
الصحراء
في لقاء أمس الخميس في اجتماع للامم المتحدة وتحديدا في جزيرة سانت لوسيا
بمنطقة البحر الكاريبي، اعتدى دبلوماسي جزائري على ناصر بوريطة وزير الخارجية
المغربي بعد احتجاجه على تواجد تمثيلية البوليساريو داخل اجتماع اللجنة
الدبلوماسي الجزائري هو سفيان ميموني المدير العام لوزارة الخارجية الجزائرية
والذي تهجم على السيد بوريطة الذي نقل للمستشفى وقال الوزير المغربي لوكالة فرانس
بريس ان ما حدث يعكس بشكل ملموس عصبية الدبلوماسية الجزائرية وتبين ان الجزائر ليست
مجرد مراقب كما تقول

وقد ندد
المغرب بهاته الممارسات اللاأخلاقية التي لا تمت للدبلوماسية بصلة 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى