غير مصنف

شعب أبيّ يدور في الأوطان يهفو إلى شعب أبيّ يقول صوب المغرب نُبحر من لبنان اغنية فيروز التي تعرضت لسنين من التجاهل

شعب أبيّ يدور في الأوطان يهفو إلى شعب أبيّ
يقول صوب المغرب نُبحر من لبنان 
اغنية فيروز  التي تعرضت لسنين من التجاهل
حينما شكر حافظ الاسد المملكة المغربية ملكا وشعبا وجنودا وقال انهم جاؤونا دفاعا عنا من اقصى المغرب حينها وبنفس الفترة وتحديدا سنة 1971، غنت الفنانة اللبنانية العريقة نهاد وديع المشهورة بفيروز اغنية قوية عن المغرب وبطولاته ولكن الاغنية رغم انها سعت لنشرها اختفت ولم تحظ باهتمام كبير ويذكر ان فيروز حينما التقت الحسن الثاني وقدمت مسرحيتها في الدار البيضاء اعربت له بكل بساطة عما تكنه للمملكة بل وقدمت له كيس بنبون بسيط وسط دهشة عاصي ومنصور الرحباني  وصبري الشريف  الا ان الملك الحسن الثاني رحمه الله تقدم منها وابتسم وتناول حبة من الكيس بكل عرفان وطيبة
الاغنية التي غمتها فيروز حتى قبل مقابلة الملك كان مطلعها هذا

من وطني تحية الرجولة إلى شواطئ المغرب الأبية
إنهم الأبطال والبطولة تكاد أن تكون مغربية
من وطني تحية الرجولة إلى شواطئ المغرب الأبية
إنهم الميلاد والرجولة تكاد أن تكون مغربية

حدثني الزمان عن السفن إلى المدن تجيء من المدن
تحمل عبر بلدين وعبر قمرين مجدا وعنفوان
شعب أبيّ يدور في الأوطان يهفو إلى شعب أبيّيقول صوب المغرب نُبحر من لبنان 

الاغنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى