الارهابي الفرنسي بروستيل مانوييل المعتقل في المغرب يثير غضب المغرب على فرنسا

الارهابي الفرنسي بروستيل مانوييل المعتقل في المغرب
يثير غضب المغرب على فرنسا
بروستيل مانوييل بيير أنجلو” هو
الارهابي الفرنسي الذي اعتقل في المغرب بولاية فاس يوم الاحد 6 مارس الجاري وهو
عسكري فرنسي خدم بالجيش الفرنسي قبل ان يعتنق الاسلام على يد متطرفين ويصبح عضوا
مهما في النشاط الداعشي… وقد كان قادما من نانت الفرنسية على متن رحلة من الدرجة
الاولى الى مدينة فاس وكان يحمل في حقائبه مواد محظورة من خناجر وسواطير وأقنعة
ومصابيح يدوية وبوصلات وجهاز
GPS وأزياء عسكرية.
وقد اتخذ هذا
الارهابي الفرنسي مقرا له بمدينة صفرو وتحديدا بحي حبونة ومباشرة بعد اعتقاله،
اصدر الوكيل العام اوامر تقضي بمرافقته لمنزله للبحث قد الافادة مما ادى الى
احتجاز كيسين و3 صناديق حديدية…
السلطات
الفرنسية لم تعلن عن اعتقاله إلا يوم الاربعاء وقالت إن المتشدد الفرنسي كان قيد
الاقامة الجبرية في فرنسا وأنها اعلمت السلطات المغربية بأمره وهو الامر الذي نفته
المملكة المغربية لأنها رغم تعاونها الامني مع فرنسا لم تتلقى اي تحذير واي خبر عن
الارهابي المذكور… وهو ايضا ما عبرت المملكة عن استياءها منه خاصة انها ليست
المرة الاولى الذي يتورط فيه فرنسيون في التخطيط لهجمات ارهابية بالمملكة وايضا لا
يتم الاخبار عنهم…
تعليقات الزوار
Loading...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد