afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

صنع في المغرب .. إطلاق مسابقة “Export Morocco Now”

صنع في المغرب

صنع في المغرب .. إطلاق مسابقة “Export Morocco Now”

Ati Mag

جرى،  الجمعة بالدار البيضاء، إطلاق مسابقة “Export Morocco Now”، بهدف انتقاء المصدرين والمصدرين الجدد، الذين سيستفيدون من برنامج لمدة ثلاث 2024-2026 لمواكبة المقاولات المغربية المتمتعة بمؤهلات تصديرية.

ويعد “Export Morocco Now”، برنامج جديد، تم إطلاقه بمبادرة من الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات، بشراكة مع وزارة الصناعة والتجارة والجمعية المغربية للمصدرين، وهو موجه للمقاولات المغربية المتمتعة بمؤهلات تصديرية والمشتغلة في قطاعات الصناعة أو الخدمات.
وسيتم اختتام المسابقة بالاختيار النهائي لحوالي 100 مصدر، ومصدرا جديدا، من بين 518 مرشحا مقبولا، بما في ذلك 177 مصدرا و341 مصدرا جديدا، والذين سيستفيدون من برنامج المواكبة وعرض خدمات الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات، بهدف تعزيز أنشطتهم التصديرية.
ومن بين الـ 341 مصدرا جديدا، تم إعداد قائمة قصيرة تضم 184 مرشحا، تم الاحتفاظ منهم بـ 71 مصدرا جديدا. وينبغي أن تخضع المؤسسات الـ 113 المتبقية لمقابلة فردية خلال هذا “البرنامج التدريبي”، حيث ستقدم خلال 10 دقائق أنشطتها ودوافعها للتصدير إلى اللجان الثماني المسؤولة عن انتقاء المصدرين والمصدرين الجدد الذين سيستفيدون من البرنامج.
وخلال زيارته لهذا “البرنامج التدريبي”، أشاد المدير العام للوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات، علي صديقي، بتنظيم هذه المبادرة التي تهدف إلى انتقاء المقاولات المغربية التي تعتزم بدء أنشطتها دوليا، مشيرا إلى أن “Export Morocco Now” يعد برنامجا مدفوعا بالتزام كافة الشركاء بدعم المنتوج الوطني، بغاية الترويج لـ”صنع في المغرب”.
ويعتمد انتقاء المؤسسات على معايير تتعلق بخلق فرص الشغل، ورقم المعاملات الإضافي المحقق بفضل الصادرات المستهدفة، والقيمة المضافة للصادرات، فضلا عن الجوانب المرتبطة بالنوع الاجتماعي والجهوية والتنمية المستدامة. وتم إغلاق باب الدعوة للتعبير عن الاهتمام ببرنامج “Export Morocco Now”، الممتد على مدى ثلاث سنوات في 10 أكتوبر 2023.

https://arabtravelinvest

تعليقات الزوار
Loading...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد