غير مصنف

مؤتمر “الازدهار للجميع” بالمغرب يستعرض برنامج مصر في الاصلاح الاقتصادي

مؤتمر “الازدهار للجميع” بالمغرب

يستعرض برنامج مصر في الاصلاح الاقتصادي

 استقبل السفير المصري بالرباط؛ اشرف ابراهيم؛ في مطار محمد الخامس بالعاصمة الاقتصادية للمملكة المغربية كازابلانكا؛ اليوم الاثنين؛ أحمد كوجوك؛ نائب وزير المالية؛ الذي وصل للمشاركة في مؤتمر “الازدهار للجميع.. تعزيز الوظائف والنمو الشامل في العالم العربي”؛ وتستضيفه مدينة مراكش يومي 29 و 30 يناير الجاري؛ وكانت لبنى محمد هلال، نائب رئيس البنك المركزي؛ وعضو الوفد المصري المشارك في المؤتمر قد وصلت في وقت سابق.

 يعقد المؤتمر بحضور وزير الاقتصاد والمالية المغربي محمد بوسعيد، وكريستين لاغارد، مدير عام صندوق النقد الدولي؛ والدكتور عبد الرحمن بن عبد الله الحميدي، المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي؛ ومسؤلي البنوك المركزية وكبار الاقتصاديين في المنطقة.

ويعرض الوفد المصري برنامج الاصلاحات المالية والاقتصادية التي نفذتها مصر، والتي نجحت بشهادة المؤسسات الدولية، كما تشارك لبنى محمد هلال، نائب رئيس البنك المركزي؛ وعضو الوفد المصري؛ في الجلسة الاولى للمؤتمر؛ التي تتناول تشجيع ريادة الأعمال والابتكار في العالم العربي؛ والتعرف على تجارب الأطراف المعنية فيما يتعلق بمعوقات النمو، والحلول الممكنة وقضايا السياسات التي ستُطرح للنقاش بالجلسات العامة في اليوم الثاني للمؤتمر الذي يعد استكمالا لجلسات الحوار التي بدأت في عمان بالاردن عام 2014 بعنوان “بناء المستقبل: الوظائف والنمو والعدالة في العالم العربي”، وبحث السياسات الكفيلة بتحقيق النمو الاقتصادي ووضعه موضع التنفيذ؛ من خلال تبادل التجارب والدروس حول كيفية خلق مزيد من الوظائف بالاستفادة من مصادر النمو الجديدة؛ وزيادة الفرص المتاحة للنساء والشباب وتشجيع ريادة الأعمال والابتكار مع تبني الشفافية والتكنولوجيا.

وأشار السفير المصري بالرباط؛ أشرف إبراهيم الى أن المؤتمر يعد فرصة جيدة لاستعراض التجربة المصرية في الاصلاح المالي والاقتصادي والتي تنفذها مصر بهدف تحفيز النمو وخلق وظائف جديدة؛ وتحقيق أهداف استراتيجية التنمية المستدامة 20- 30؛ التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي عام 2016؛ وتستهدف أن تكون مصر من أكبر 30 دولة فى مجال الأسواق العالمية، ومن ضمن أفضل 10 دول فى مجال الإصلاحات الاقتصادية.

وأكد السفير أشرف إبراهيم أن التجربة المصرية في الاصلاح المالي والاقتصادي نجحت بشهادة المؤسسات الدولية؛ في ضوء ما حققته من نتائج طيبة للغاية تمثلت في استقرار سوق الصرف؛ وارتفاع نسبة النمو إلى 5.2 بالمئة مقارنة بـ3.4 بالمئة، وانخفاض الواردات من 61  مليار دولار الى 51  مليار دولار؛ وارتفاع الصادرات من 18 مليار دولار الى 23 مليار دولار؛ وارتفاع الاستثمارات الاجنبية المباشرة وغير المباشرة؛ وانخفاض نسبة العجز الكلي من الناتج المحلي الإجمالي؛ بالاضافة الى انخفاض معدل البطالة إلى 11.9 بالمئة مقابل 12.6 بالمئة قبل ذلك، وهو أفضل معدل يتحقق منذ 2010؛ والذي بلغ 9.36 في المائة.

وأوضح أن مصر في ظل هذا البرنامج الطموح أصبحت جاذبة للاستثمار؛ مشيرا الى انه تم في إطار برنامج الاصلاح المالي والاقتصادي؛ تنفيذ استراتيجية شاملة للإصلاح الإداري بهدف تحفيز نمو الاقتصاد؛ تقوم على الإصلاح التشريعي والمؤسسي وإحداث ثورة إدارية كانت ضرورية؛ وتم في إطار تلك الاستراتيجية إصدار قوانيين: الخدمة المدنية والتراخيص الصناعية الذي يسهل إجراءات الترخيص الصناعي لتشجيع إقامة المشروعات الصناعية، وقانون التخطيط الموحد الذي يهدف إلى تنظيم التخطيط ليتماشى مع خطة التنمية المستدامة؛ مع إدخال اللامركزية في عملية التخطيط، هذا بالإضافة إلى قوانين الإفلاس والقانون الجديد للإدارة المحلية وغيرها.

وأشار سفير مصر بالرباط الى أن وزارة التنمية الادارية إستحدثت ثلاث وحدات بالجهاز الإداري للدولة لتحقيق الاصلاح الاداري؛ كما تم تفعيل نظام تخطيط البرامج ورصدها وتقييمها، وإنشاء لجنة التنسيق الوطنية لمنع ومكافحة الفساد، وإنشاء نظام جديد لتقييم اداء الموظفين في الجهاز الإداري؛ وتفعيل خطط التحول للحكومة الالكترونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى