غير مصنف

لقاء اعلامي لفيدرالية اليسار الديمقراطي من اجل الحديث عن تحقيق حول برنامج “الرباط مدينة الأنور”

لقاء اعلامي لفيدرالية اليسار الديمقراطي من اجل الحديث عن تحقيق حول برنامج “الرباط مدينة الأنور”

نظمت فيدرالية اليسار الديمقراطي الجمعة المنصرم لقاء اعلاميا من اجل الحديث عن المراسلة التي بعثها مستشاروها الى السيد ادريس جطو، الرئيس الأول، للمجلس الأعلى للحسابات، من أجل فتح تحقيق، حول برنامج “الرباط مدينة الأنوار” الذي تشرف عليه شركة الرباط للتهيئة.

 وذلك بعد مراسلتهم، لوالي الرباط، ورئيس مجلس المدينة، محمد الصديقي، وعدم توصلهم بالأجوبة الكافية، قرر مستشارو فيدارلية اليسار الديمقراطي، الاحتكام إلى المجلس الأعلى للحسابات، للتدقيق في الشكايات التي توصلوا بها، والتي تبرز -بحسبهم- الاختلالات الكبرى في البرمجة، والتي لا معرفة للمستشارين بها، ناهيك عن مشاريع، لا يعتبرونها أولوية في هذا البرنامج، خصوصا تلك التي استفادت منها بعض المناطق الراقية بالرباط.

ومن ضمن الاختلالات التي تحدثت عنها المراسلة، التشكيك في الصفقات العمومية، ومدى استجابتها للمعايير القانونية، بالإضافة إلى اختلالات في تنفيذ البرنامج، حيث تم تغيير إشارات المرور، بمدارات كبيرة، مما أسفر عن اختناق المرور، وتطلب وجود شرطي ببعض المناطق.

كما انهم اوضحوا ان الاحياء  الأحياء الهامشية لم تستفد من الميزانية الضخمة لمشروع الرباط مدينة الأنوار” والتي تتمثل في 900 مليار سنتيم، بتمويل من المؤسسات العمومية، والوزارات، والجماعات الترابية بالرباط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى