غير مصنف

كفيفان لبنانيان يتزوجان بالرغم من التحديات

كفيفان لبنانيان يتزوجان بالرغم من التحديات

دبي، 1-11-17،  في رسالة مفعمة بالأمل والإنسانية يصور هذا التقرير لأخبار الآن قصة تحدي  الإنسانُ  للإعاقة حيث قرر آني و إدمون الضريران، الزواج وتحدي الإعاقة.

 وتحدثت  آني صواكيجيان لمراسل الآن صوايا قائلة: أجمل ايام حياتي نعيشها أنا وإدمون مع بعضنا البعض. صحيح أن حياتنا لا تخلو من الصعوبات، لكن بقوة الله نتخطاها، خاصة وأن ادمون يعرف كيف يتنقل، فيشتري البقالة واحتياجاتي من السوق، وهو يساعد في غسل الملابس وفي عملية الطبخ.

وعن صعوبات حياتهما المشتركة تقول أني قد تكمن الصعوبة في أبسط الأمور، مثلا عندما يقع غرضا على الأرض نجد صعوبة في ايجاده، فنحن نركز على السمع في عملية البحث، وعندما يتعذر علينا الأمر نضطر للبحث اليدوي ولمس الأرض حتى نجده.

آني وإدمون عاشا قصة حب لثلاثة عشر سنة، هما يعملان في مدرسة للمكفوفين، وبعدما أمنّا المنزل اتخذا خطوتهما الجريئة.

 وتذكرآني صواكيجيان صوايا قائلة:لقد أقدمنا على هذه الخطوةالايجابية ولم نخف من شكل حياتنا المستقبلية وكيف ستكون خاصة وأننا مكفوفين، رغم أن جميع من حولنا حذّرنا من صعوبة ان نعيش مع بعضنا البعض في هذه الحالة، وأنه لا بد من شخص مبصر يساعدنا.

يستمد الزوجان دعمهما من محيط عملهما ومن الأهل والأصدقاء، ويتسلّحان بحبهما لمواجهة صعوبات الحياة.

يعرض ضمن أخبار الآن في يوم الخميس الموافق 2-11-17.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى