العالم

عناق تميم وبن سلمان والشرط الوحيد الذي وافقت عليه قطر

عناق تميم وبن سلمان والشرط الوحيد الذي وافقت عليه قطر

تغريدات الشعبين القطري والسعودي عبرت بشكل واف عن الفرح بعودة العلاقات بين الدولتين وبدء الرحلات الجوية من جديد خاصة بعد ذلك العناق الذي استقبل به الأمير محمد بن سلمان الأمير القطري الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وهو يتراس وفد بلده المشارك في قمة العلا الخليجية

مقاطعة او حصار دام قرابة اربع سنوات، انحازت فيها دول وبقيت اخرى قليلة محايدة، كانت للسعودية والدول المساندة لها 13 شرطا لفك النزاع مع قطر منذ اندلاع الازمة في يونيو 2017، من بينها إغلاق قناة الجزيرة، وتخفيف العلاقة مع إيران، وقطع علاقاتها مع الحركات الإسلامية، خاصة الإخوان المسلمين، غير ان قطر لم تمتثل لأي شرط عدا شرط واحد وهو تنازلها عن الدعاوى القضائية، التي كانت قد أقامتها ضد دول المقاطعة، بتهم التمييز ضدها، وهذا كان كافيا لفتح الحدود معها، كما أشارت مصادر أمريكية، مقربة من إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى