غير مصنف

تقديم مشروع “منـارة الناظور” مؤسسة نسـاء من أجـل افريقـيا-اسبانيا

تقديم مشروع ” منـارة الناظور ” مؤسسة نسـاء من أجـل افريقـيا-اسبانيا

سيتم تقديم العرض الرسمي لمشروع “منـارة الناظور” بالعاصمة الاسبانية مدريد يوم 3 يوليوز 2018، تحت رئاسة جلالة الملـكة ليتيثيا وبحضور شخصيات اسبانية ومغربية سياسية واقتصادية وأكاديمية وازنة. يهدف مشروع “منارة الناظور” الذي تم انشاءه من قبـل مؤسسة “نسـاء من أجل إفريقيا” والتي تترأسـها السيدة ماريـا تريزا فيرناندز دي ال فيغا، النائبة السابقة لرئيس الحكومة الاسباني، إلى خلق فضاء متخصص لتنمية القارة الإفريقية عن طريق التكوين والوعي لفائدة النساء، وذلك انطلاقا من الأشهر الأولى من سنة 2019 بمدينة الناظور بالمنطقة الشرقية بالمغرب. علـى الرغم من مختلف البرامج التي تقـوم بها المؤسسة لفائدة النساء في عشرات البلدان الإفريقية، فإن “منارة الناظـور” ستكون أول مقر لـها على التراب الإفريقي وبالضبط بالمملكة المغربية، وذلك لاعتبارات تخص موقعه الجغرافي الاستراتيجي القريب من اوروبا، إضافة الى قيمة الروابط التاريخيـة والثقافية الخاصة التي تجمع البلديـن. تم تفويت المبنى القديم للمؤسسة الإسبانية لوبي ذي فيغا في الناظور والتابع لوزارة الخارجية والتعاون الإسبانية للمؤسسة من اجل إدارة وتسيير مركز المنارة، حيث يشهد حاليا المبنى أشغال التأهيل والإصالح لإعداده من جديد للاشتغال.

وتسعى الأطراف المعنية لجعل مشروع المنارة المغربي-الاسباني محورا للمعرفة وللتكوين وللثقافة وكذا لخلـق فرص تستجيب لاحتياجات النساء في المجتمعات الإفريقية بصفة عـامة، والمغربي بشكـل خـاص ولاسيما في مدينة الناظور والجهة الشـرقية. كما ان المركز يسعى أيضا لخلق فضاء للقيادية وللتفكير وللقاءات في القضايا التي تهم النساء بالمغرب وبكل الدول الافريقية. تبقى المقومات المحلية للمنطقة والأخرى ذات الصبغة الدولية المرتبطة فيما بينها الكفيلة بتعزيز التنمية العادلة والمستدامة، وذلك عبر التكوين والتمكين وتعزيز القيادة النسائية. ستركز “منـارة الناظور” في نشاطـها العملي على محورين رئيسيين:

المحور الأول: سيعمل المركز على التكوين بصفة عامة، والتدريب لتوفير فرص الشغل لنساء الناظور والجهة الشرقيـة ، فضال عن دعم مبادراتهن الذاتية والهدف هو الاستفادة من المشاريع التنموية الجديدة التي يقودها المغرب في المنطقة على قدم المساواة مع الرجـال. لتحقيق هذه الغاية، سيتم تشجيع استخدام وتعلم تقنيات االعالم والتواصل الحديثة، بالإضافة إلى خلق مقاولات قائمة على التكنولوجيا الحديثة.

كما سيتم وضع برنامج ثقافي دقيق من اجل الترويج لنشـر الثقـافة والفنون الإفريقية بالمنطقة.

المحور الثاني: تم إنشاء مركز عالمي لتشجيع المنطقة الدولية تحت مسمى ” Nador Women’s Hubnace” من اجل التفكير والعمـل للنهوض بالمساواة حيث تتطلع “منارة الناظور” في هذا الاطار لخلق وتعزيز الوعي من خالل البحث والتبادل والتفكيـر. باستخدامه تقنيـات العالم والتواصل الحديثة في فضاء رقمي بالكامل، يرغب ” Nador Women’s Hub ” في ان يصبح مكانا للتواصل بين النساء والشبكات النسائية الإفريقية التي تنخرط في تحقيـق المسـاواة بين الرجال والنساء في مختلف مجالات الحياة والمجتمـع، وكذا في إطار “خزان التفكير األول” بالقارة الافريقية الذي سيخصص لخلق ولتوسيع التفكير والنقاش حول عالمنا من وجهات نظر النساء . من اجل الشروع في العمل بالمغرب، أسست منظمة “نساء من أجل إفريقيا” جمعية أطلق عليها اسم “جمعية نساء من أجل إفريقيا”، وهي جمعية مسجلة وفق القوانين المعتمدة في المغرب. عرض “منارة الناظور” برئاسة ملكة اسبانيا ليتيثيا – رئيسة شرف مؤسسة “نساء من أجل افريقيا”- ، يعول على حضور شخصيات سياسية واقتصادية وأكـاديمية مهمة من كل من المغرب واسبانيا. بإمكـانكم تتبع تتطور الحدث من خلال بث الفيديو ابتداء من السـاعة التاسعة والنصف صباحا، توقيت المغرب عبر موقعنـا: www.mujeresporafrica.es

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى