أخبارالمغرب الكبيرفن

المغرب_ السينما المصرية بالسجن المحلي لبني ملال

و.م.ع

شهد السجن المحلي بني ملال مؤخرا عرض الفيلم المصري” لامؤاخدة” لفائدة السجناء الأحداث، وذلك في إطار برنامج “نور الدين الصايل للأندية السينمائية بالمؤسسات السجنية”.

وتندرج هذه المبادرة في إطار اتفاقية الشراكة بين المندوبية العامة وجمعية اللقاءات المتوسطية للسينما وحقوق الإنسان، التي تهدف إلى عرض أشرطة سينمائية دورية لفائدة النزلاء على مدار ثلاث سنوات، بمعدل فيلم خلال كل شهر بالمؤسسات السجنية التي تأوي سجناء أحداث.

وأعقب هذا العرض، الذي وقعه سنة 2014 المخرج عمرو سلامة، نقاش مفتوح بين أعضاء جمعية اللقاءات المتوسطية للسينما وحقوق الإنسان والنزلاء الحاضرين، الذين عبروا عن آرائهم حول هذا الفيلم.

وأبرز مدير السجن المحلي بالمناسبة أهمية مثل هذه المبادرات الثقافية في المؤسسات السجنية، ودورها في الإسهام في الاندماج الثقافي للنزلاء وتنمية الوعي الفكري لديهم.

وبدورهم أشار أعضاء من “جمعية اللقاءات المتوسطية للسينما وحقوق الإنسان”، إلى أن هذه الأخيرة أخذت على عاتقها رهان النهوض بقيم حقوق الإنسان والديمقراطية ، من خلال الثقافة عامة، والسينما على وجه الخصوص.

وذكروا بكون الجمعية تعتبر التربية على القيم الكونية لحقوق الإنسان والديمقراطية واحترام الاختلاف والتعايش تشكل العناصر الأساسية لتطوير الديمقراطية.

وتهدف هذه الجمعية إلى التحسيس بقضايا حقوق الإنسان و الديمقراطية من خلال إطلاق دينامية تفاعلية تخلقها السينما (أفلام وثائقية وروائية) بوصفها شاهد على المجتمع، ووسيلة إبداع في الآن ذاته، علاوة على جعل الثقافة السينمائية أفقا يساهم في تحفيز النزلاء على تدشين مسار جديد في حياتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى