غير مصنف

المحكمة العراقية تقضي لأول مرة بإعدام سيدة اوربية موالية لداعش من اصل مغربي

المحكمة العراقية تقضي لأول مرة بإعدام سيدة اوربية موالية لداعش من اصل مغربي

قضت المحكمة المركزية ببغداد يوم الاحد 21 يناير 2018 بحكم الاعدام على المانية ذات اصول مغربية لانضمامها لتنظيم داعش في سوريا والعراق لتكون هاته اول مرة ينطق بهذا الحكم اتجاه سيدة اوربية بالإعدام شنقا وذلك كما قالت المحكمة المختصة في قضايا الارهاب حسب المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى القاضي عبد الستار بيرقدار

 ولم يتم تحديد عمر المحكومة أو المكان التي اعتقلت فيه. وقال بيرقدار أنها “اعترفت في طور التحقيق بأنها سافرت من ألمانيا إلى سوريا ومن ثم إلى العراق (…) واصطحبت معها ابنتيها اللتين تزوجتا من أفراد التنظيم الإرهابي”.

وكان القضاء العراقي أصدر في سبتمبر الماضي للمرة الأولى، حكما بالإعدام شنقا حتى الموت بحق مقاتل روسي ينتمي إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، ألقي القبض عليه خلال معارك استعادة مدينة الموصل.

وقد اعلنت سابقا السلطات العراقية عن اعتقال قاصرة ألمانية (16 عاما) جهادية من تنظيم الدولة الاسلامية في الموصل.

وافادت مجلة “در شبيغل” الألمانية حينها، أن الجهادية كانت قيد الاحتجاز في بغداد مع ثلاث ألمانيات التحقن بالجهاديين في السنوات الأخيرة وتم اعتقالهن في الأيام التي تلت تحرير الموصل في العاشر من يوليو.

وتابعت أن دبلوماسيين ألمان تمكنوا من زيارة النساء الأربع في سجن مطار بغداد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى